القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار [LastPost]

درس و ملخص الشطر الثالث من سورة النجم الثانية اعدادي

أستاذ تيس: OstadTice
درس و ملخص الشطر الثالث من سورة النجم الثانية اعدادي
مرحبا تلاميذ و تلميذات السنة الثانية اعدادي، نقدم لكم من خلال هذا الموضوع درس و ملخص الشطر الثالث من سورة النجم - من دروس مدخل التزكية قرآن كريم مادة التربية الإسلامية (مرجع المنير في التربية الاسلامية).
يمكنكم أعزائي التلاميذ الإستعانة بنمودج درس و ملخص سورة النجم من أجل التحضير القبلي و الإستعداد لاجتياز فروض المراقبة المستمرة في مادة التربية الاسلامية.

⓵ قراءة درس و ملخص الشطر الثالث من سورة النجم الثانية اعدادي:


النص القرآني:
يقول الله تعالى: "وَأَنَّ إِلَى رَبِّكَ الْمُنتَهَى وَأَنَّهُ هُوَ أَضْحَكَ وَأَبْكَى وَأَنَّهُ هُوَ أَمَاتَ وَأَحْيَا وَأَنَّهُ خَلَقَ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنثَى مِن نُّطْفَةٍ إِذَا تُمْنَى وَأَنَّ عَلَيْهِ النَّشْأَةَ الْأُخْرَى وَأَنَّهُ هُوَ أَغْنَى وَأَقْنَى وَأَنَّهُ هُوَ رَبُّ الشِّعْرَى وَأَنَّهُ أَهْلَكَ عَادًا الْأُولَى وَثَمُودَ فَمَا أَبْقَى وَقَوْمَ نُوحٍ مِّن قَبْلُ إِنَّهُمْ كَانُوا هُمْ أَظْلَمَ وَأَطْغَى وَالْمُؤْتَفِكَةَ أَهْوَى فَغَشَّاهَا مَا غَشَّى فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكَ تَتَمَارَى هَـذَا نَذِيرٌ مِّنَ النُّذُرِ الْأُولَى أَزِفَتِ الْآزِفَةُ لَيْسَ لَهَا مِن دُونِ اللَّـهِ كَاشِفَةٌ أَفَمِنْ هَـذَا الْحَدِيثِ تَعْجَبُونَ وَتَضْحَكُونَ وَلَا تَبْكُونَ وَأَنتُمْ سَامِدُونَ فَاسْجُدُوا لِلَّـهِ وَاعْبُدُوا " 
قاعدة التجويد: 
القلقلة: لغة: الاضطراب والتحريك، واصطلاحا: هي اضطراب مخرج الحرف عند النطق به في حالة التسكين، حيث تسمع له نبرة قوية، وحروفها خمسة، تجمع في: (قطب جد)
أمثلة: أبْكى - نطْفة - اقْنى - أبْقى - قبْل - أطْغى - تبْكون...
القاموس اللغوي:
وأقنى: أي أعطاه الكفاية من المال وأغناه.
أهوى: أي أسقطها على الأرض.
فغشاها: أي غطاها .
المعنى الإجمالي للشطر:
في هذا الشطر يؤكد الله عز وجل على أن الناس جميعا سيرجعون إليه، وأنه هو المتصرف في كل شيء في الدنيا والآخرة من خلال ابتداء الخلق وإماته وإعادته مرة أخرى، وإمداد الناس بالنعم وإغنائهم، وإهلاكه للأمم السابقة، وإفناء الدنيا وحدوث القيامة، ودعوته سبحانه وتعالى الناس إلى عبادته والسجود له وحده.
معاني الآيات الجزئية:
- الآية 41: التأكيد على أن الناس كلهم سيرجعون إلى الله وكل شيء سينتهي إليه.
- الآيات 42-48: بيان قدرة الله عز وجل العظيمة المتجلية في تغيير حال الناس من خلال الضحك والبكاء، والإماتة والإحياء، وإغناء الناس، والتحكم في النجوم والمخلوقات الأخرى الموجودة في السماء.
- الآيات 49-54: بيان قدرة الله عز وجل من خلال إهلاكه للأمم السابقة التي طغت وتجبرت في الأرض وعصت رسل الله تعالى، فكان مصيرها العقاب الشديد في الدنيا قبل الأخرة.
- الآيات 55-61: تحذير الناس من الإعراض عما جاء به محمد صلى الله عليه وسلم من التحذير والإنذار، وأن يوم القيامة قريب الوقوع ليس ببعيد، فلا ينبغي الغفلة عنه واللهو واللعب، وإنما يجب التوجه لله تعالى بالعبادة لأن ذلك هو السبيل الوحيد للنجاة من أهوال اليوم الآخر.


⓶ تحميل درس و ملخص الشطر الثالث من سورة النجم بصيغة Pdf اضغط هنا

يهمك أيضا:
مراجعة باقي دروس التربية الاسلامية الثانية اعدادي
معاينة فروض مادة التربية الاسلامية الثانية اعدادي
باقي دروس مواد السنة الثانية اعدادي

لا تقرأ و ترحل، ضع بصمتك... و شاركنا برأيك...
فتعليقاتكم و لو بكلمة "شكرا"... هي بمثابة تشجيع لنا للاستمرار . . .
و لتقديم المزيد إن شاء الله.
- نقدر الإبلاغ عن كل رابط لا يعمل.
- يمكنكم دعمنا بآرائكم من خلال صندوق التعليقات أسفله.
- يمكنكم المساهمة بأعمالكم لإغناء مواضيع الموقع و ذلك من خلال التواصل معنا عبر البريد الالكتروني OstadTice@gmail.com.
reaction:

تعليقات